Oops!

Oops! Looks like you're trying to visit "AAAID"!

But your browser does not support javascript or javascript is disabled. Enable javascript for your convenience.



النشاط الإنمائي

  • "إن هدفنا هو مساعدة صغار المزارعين لبدء مزارعهم وتطويرها، والسماح بنقل التكنولوجيا إليهم لمساعدتهم على النمو"، السيد محمد بن عُبيد المزروعي، رئيس الهيئة العربية للاستثمار والإنماء الزراعي.


توجه الهيئة استثمارها إلى تنمية المجتمعات التي تعمل فيها وذلك في إطار سعيها لتحقيق الأمن الغذائي والنهوض بالقطاع الزراعي في العالم العربي. وتشمل منهجية الهيئة الفريدة تخطيط وتنفيذ البرامج والأنشطة التنموية التي تصل بمستويات الإنتاجية الزراعية إلى الحد الأقصى. ويتم تحقيق ذلك من خلال توفير التمويلات للأنشطة المدرة للدخول إلى صغار المنتجين في شكل قروض متجددة، إضافة إلى تقديم خدمات الإنتاج والأنشطة التنموية في المجتمعات المستهدفة.
وقد نفذت الهيئة عددًا كبيرًا من البرامج التنموية بالتعاون مع مختلف الشركاء من القطاع العام والخاص والمجتمع المدني. وصُممت تلك البرامج للدفع بالتنمية الاجتماعية الاقتصادية بين الفئات المستضعفة، مثل النساء والأطفال والمتقاعدين، في مجالات التعليم والرعاية الصحية وإمكانية الحصول على المياه النظيفة.


 أهداف النشاط

  • تخطيط وتنفيذ مشروعات للبرامج الإنمائية الزراعية تستهدف إحداث تنمية زراعية واجتماعية وبيئية لمنطقة جغرافية أو لشريحة من المزارعين (خاصة صغارهم) في الدول الأعضاء.
  • توفير التمويل اللازم للفقراء (خاصة النساء وصغار المنتجين والمعاشيين) كتمويل دوار يُستفاد منه في زيادة الإنتاج.
  • تطويع التقانات الزراعية المستحدثة لخدمة أغراض البرامج الإنمائية التي تقوم بها الهيئة.
  • نقل التقانات المستوردة أو المطورة داخلياً إلى صغار المزارعين والقطاع الخاص.

من أهداف البرامج الإنمائية تخطيط وتنفيذ البرامج والماشط الرامية لزيادة الإنتاج في القطاع الزراعي التقليدي وذلك عبر دعم المناشط الرامية لخلق دخل أو بتوفير بعض الخدمات الإنتاجية في المجتمعات المستهدفة.